أقاليماليوسفية

انتحار شاب عشريني شنقا باليوسفية

أقدم شاب في العشرينات من عمره على الإنتحار شنقا أول أمس الاثنين 13 شتنبر الجاري، بأحد الأحياء الشعبية بمدينة اليوسفية.

 

وأكدت مصادر مطلعة لصحيفة “المراكشي”، أن الشاب “ي، ز” البالغ من العمر 26 سنة، قد وضع حدا لحياته شنقا بمنزلهم المتواجد بحي السعادة، من دون أن تتضح لحد الآن الأسباب الحقيقية التي دفعته إلى ذلك.

 

و أشارت ذات المصادر، أن عائلة الشاب المنتحر تفاجأت به معلقا بحبل بأحد الأعمدة الخرسانية المسندة لسلالم الطابق الأول بمنزلهم وقد فارق الحياة، ليتم إخبار السلطات بالواقعة.

 

و أضافت ذات المصادر، أن الهالك قد حاول الإنتحار بنفس الطريقة من قبل، حيث قام منذ 15 يوما بسلك نفس الطريقة إلا أن والده باغته و قام بإنقاذه، ليعاود الكرة هذه المرة و بشكل أنهى حياته.

 

وكان الهالك قد غادر أسوار السجن حديثا، وعرف عنه تعاطيه للحبوب المهلوسة.

 

الى ذلك، هرع رجال السلطة المحلية في شخص قائد المقاطعة الأولى، ورجال الأمن الوطني وعناصر القوات المساعدة والتي نقلت جثة الهالك إلى مستودع الأموات بأسفي قصد إجراء تشريح طبي، بينما فتحت فرقة خاصة تابعة لأمن اليوسفية تحقيقا ميدانيا لمعرفة الدوافع التي قد تكون وراء اقدام الهالك على انهاء حياته بهذه الطريقة المأساوية.

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى