أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
آسفي

نقابة تتهم عميدة كلية آسفي بسوء التدبير وانتهاك القانون


المراكشي - الجمعة 11 يونيو 2021



آسفي: ندد المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالكلية المتعددة التخصصات بآسفي، مسؤولية ما اعتبره الوضعية الكارثيه التي تعيشها الكلية منذ وصول العميدة، وذلك من خلال اتخاذها قرارات أحادية مع حرمان بعض الأساتذة من الإنتماء إلى شعبهم دون سند قانوني واضح.
 

واستنكرت النقابة في بيان لها توصلت صحيفة "المراكشي" بنسخة منه، الممارسات التي وصفتها بالغير الجامعية الصادرة عن العميدة والتي تعبر بوضوح عن افتقادها للتجربة والخبرة ونقص واضح في أبجديات التسيير الإداري والحكامة الجيدة الناجعة، حسب منطوق البيان.

 

ودعا ذات البيان إلى تدارك النقص المهول للعميدة في مجال التدبير الإداري مع دعوة رئاسة الجامعة إلى وضع برنامج للتكوين في التسيير بالجامعة، خاصة بعد تصريحات العميدة بجهلها للقانون أثناء اجتماع مجلس الجامعة ليوم 31 ماي 2021، وهو ما يظهر جليا في انعدام الحصيلة التدبيرية والعلمية لعميدة الكلية بعد سنة ونيف من التحاقها وعدم توفرها على رؤية استشرافية للتدبير. يقول البيان.
 

ودعت النقابة إلى ضرورة توقف العميدة عن إصدار الاستفسارات غير المبررة في حق الأساتذة والكف عن تهديدهم بعدم الترسيم أو اتخاذ إجراءات قد تؤثر في مساراتهم المهنية، مطالبة إياها بتوضيحات لجمعها للتبرعات و توزيعها من طرف كاتبها العام في خرق سافر للقانون المؤطر لهذه العملية.
 

هذا ورفضت النقابة طريقة توزيع الميزانية واستغربت لتخصيص 40.000.00 درهم للتنقل في عز الجانحة، كما شجبت عمل العميدة على تقليص الحيز الزمني للحصص الدراسية دون مراعاة جودة التحصيل المعرفي للطالب ومساهمتها بشكل مباشر في هدر الزمن الجامعي.

 

وطالبت النقابة رئاسة جامعة القاضي عياض بحل جدري وشامل لإنصاف الأساتذة ضحايا نظام التأهيل الجامعي، مجددة رفضها المقاربة الأحادية التنزيل لنظام الإصلاح البيداغوجي " الباشلور"، مشيرين إلى ضرورة النهوض بالوضعية المادية و المعنوية للأساتذة و إقرار نظام أساسي عادل، ومنصف ومحفز لهيئة الأساتذة الباحثين.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

آسفي | الصويرة | الحوز | شيشاوة | السراغنة | الرحامنة | اليوسفية