أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

مراكش: 9 إصابات في بؤرة بـ"سيبع" و 176 خضعوا للتحاليل


المراكشي - الثلاثاء 2 يونيو 2020



 درب الكادة: بؤرة جديدة تم اكتشافها بدرب "الكادة" بسيدي يوسف بن علي الشمالي، إثر وفاة أربعينية متزوجة بمضاعفات فيروس كورونا يوم أمس أمس الأحد، ليتم نقل 176 شخصا للمستشفى، مابين يومه الثلاثاء ويوم أمس الإثنين، قصد إخضاعهم للعلاج.
 

المعلومات التي حصلت عليها صحيفة "المراكشي" تفيد أن السلطات الصحية اكتشفت إصابة 9 أشخاص من أصل 86 خضعوا للتحاليل يوم أمس الإثنين، فيما تواصلت عملية التحاليل ليلة أمس وصباح اليوم الثلاثاء، حيث تم إخضاع حوالي 90 شخصا آخرين للتحاليل المخبرية إلى حدود الثانية من ظهر اليوم الإثنين، ولازالوا ينتظرون النتائج بأحد الفنادق، فيما تواصل سيارات الإسعاف نقل مخالطين آخرين إلى المستشفى.
 

وبحسب مصادر رسمية فإن المتوفاة بسبب كورونا بدرب "الكادة" والبالغة من العمر 45 سنة، هي ربة بيت وتحظى بشعبية كبيرة وتقدير خاص من طرف الجيران، وكانت غالبا ما تتنقل بين الأسر القاطنين بجوارها بنفس الدرب، ما أدى إلى انتشار العدوى.
 

ذات المصادر أكدت لصحيفة "المراكشي" أن المخالطين الذين تم نقلهم إلى مستشفى ابن زهر (المامونية)، ما بين الأمس واليوم، والبالغ عددهم 176 شخصا، ينتمون لـ 48 أسرة تقطن بـ28 منزلا بدرب "الكادة" التابع للملحقة الإدارية سيدي يوسف بن علي الشمالي. وقد تم تطويق هذا الدرب من قبل السلطات المحلية حيث تم إخضاعه للحزب الصحي المراقب من قبل رجال الأمن والقوات المساعدة.
 

وإلى ذلك، فقد تم تعقيم جميع فضاءات درب الكادة، صباح اليوم الثلاثاء، بالإضافة إلى منازل المخالطين الذين تم نقلهم إلى المستشفى.

 

مراكش: 9 إصابات في بؤرة بـ"سيبع" و 176 خضعوا للتحاليل


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية