أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
جليز

مراكش: 6 مترشحين يتنافسون على إدارة المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين


المراكشي - الاحد 7 فبراير 2021



مراكش: 6 مترشحين يتنافسون على إدارة المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين
جليز: كشفت المديرية الجهوية للتربية والتكوين بجهة مراكش آسفي، عن أسماء المترشحين لشغل منصب مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين  لجهة مراكش آسفي.
 

ويتنافس على هذا المنصب ستة مترشحين، ويتعلق الأمر بكل من هشام أيت الطاهر، السعدية ويزة، عبد الحفيظ ملوكي، مصطفى أيت بلقاس، مبارك باكن ويوسف عفري.

 

وسيخضع المترشحون الستة للمقابلات الانتقائية يوم الخميس المقبل 11 فبراير الجاري، بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش أسفي، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا إلى غاية الثالثة زوالا.
 

وكان المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالمركز الجهوي لمهن التربية التكوين مراكش-آسفي، انتقد الوضع الراهن بالمركز جراء السياسة التدبيرية التي تنهجها الإدارة الحالية، متهما الأخيرة بالإمعان في الاستخفاف بمخططات اللجنة البيداغوجية، وتماديها في سياسة الهروب للأمام، والاستمرار في تجاوز قرارات مجلس المؤسسة واستنزاف طاقات المكونات والمكونين عبر اللجوء لأساليب ملتوية، باتت مكشوفة، تستهدف تفتيت الجهود وتحويل المركز إلى جزر معزولة عن بعضها البعض، بحسب تعبير بيان النقابة.

 

وحمل المكتب النقابي، المسؤولية فيما آلت إليه الأوضاع بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين مراكش-آسفي، لإدارة المركز التي غالت فيما أسماه نهجها الإنفرادي ومقاربتها التدبيرية الأحادية الجانب.
 

وطالب بافتحاص إداري، من أجل الوقوف على الاختلالات التي حالت دون نجاعة التسيير في تحقيق الأهداف، وتقويم مؤشرات الأداء والتتبع بطريقة مضبوطة، تنقد المركز من الحلقة المفرغة التي بات يتخبط فيها، كما طالب بافتحاص ميزانيات المركز، من أجل التحقق من أن البيانات الحسابية المتعلقة بأسطر الميزانية تعكس بصورة صحيحة جميع موارد المؤسسة والمبالغ والأداءات الملتزم بها.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية