المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: لعبة القط والفأر بين السلطة و"الفراشة" بعرصة الملاك


المراكشي - الاثنين 6 أبريل 2020



مراكش: لعبة القط والفأر  بين السلطة و"الفراشة" بعرصة الملاك

عرصة الملاك: تحوّلت أزقة حي عرصة الملاك بالمدينة العتيقة لمراكش، إلى مسرح لما يشبه بلعبة القط والفأر بين دوريات السلطة المحلية والأمن من جهة و"الفراشة" والباعة المتجولون الذين يعرضون بضائعهم بالحي المذكور والذي تحول إلى "سوق عشوائي" رغم إجراءات الطوارئ الصحية.
 

وقال مواطنون في اتصال بصحيفة "المراكشي"، إن الحي الشعبي المذكور شهد منذ صباح اليوم توافد الباعة الجائلين الذين لم يكترثوا للتحذيرات التي أطلقتها السلطة المحلية عبر مكبرات الصوت أول أمس السبت، فشرعوا في عرض بضائعهم، قبل أن تتدخل السلطة لتفريقهم وإقفال دكان لبيع الخضر.
 

وأضاف المتصلون، بأن بعض الباعة يعودون بمجرد اختفاء دوريات السلطة والأمن لاستئناف نشاطهم، الأمر الذي يهدد بتقويض المجهودات المبذولة لمحاصرة تفشي فيروس كورونا المستجد بين الساكنة، لاسيما وأن هذا السوق العشوائي يستقطب أعداد كبيرة من المواطنين من مختلف أحياء المدينة العتيقة بالنظر إلى الأسعار المناسبة للخضر والفواكه.

وتطالب ساكنة حي عرصة الملاك، السلطات من أجل التدخل بحزم لردع منتهكي حالة الطوارئ الصحية الذين يستهينون بهذا الفيروس الذي أزهق أرواح 71 مواطنا مغربيا، بينهم 20 متوفيا بجهة مراكش أسفي.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية