أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

مراكش: فيروس كورونا يضرب من جديد بدار الولادة بـ"سيبع"


المراكشي - الثلاثاء 14 يوليوز 2020



سيبع: علمت صحيفة "المراكشي" من مصادر مطلعة أن ممرضة تعمل بدار الولادة بمقاطعة سيدي يوسف بن علي، قد تم نقلها مساء يوم أمس الإثنين إلى المستشفى الميداني بالقاعدة العسكرية لمدينة ابن جرير، بعدما تأكدت إصابتها بفيروس كورونا.
 

وبحسب ذات المصادر فإن المولدة المسماة "ح.أ.أ."، ظهرت عليها بعض أعراض الفيروس، ليتم نقلها إلى مستشفى المامونية حيث تم إخضاعها للتحاليل المخبرية قبل أن يتم الكشف عن إصابتها بفيروس كورونا.
 

وعلمت صحفية "المراكشي" ان السلطات الصحية أخبرت باقي الممرضات والعاملات والعاملين بكل من دار الولادة و المركز الصحي بسيدي يوسف بن علي من أجل الحضور، صباح يومه الثلاثاء، إلى مستشفى المامونية من أجل إخضاعهم للتحاليل المخبرية.
 

وكانت دار الولادة بمقاطعة سيدي يوسف بن علي قد سجلت إصابة ممرضة متدربة بفيروس كورونا، والتي نقلت العدوى إلى ممرضتين  ليجري إخضاعهن للعلاج بمستشفى المامونية قبل أن يستكملن علاجهن بمستشفى الأنطاكي. في الوقت الذي تم فتح تحقيق داخلي من أجل معرفة من كان وراء السماح لمتدربة بالعمل بدار الولادة رغم رسالة الوزير إلى جميع المدراء الجهويين والإقليمية وطينا لوقف جميع التداريب ابتداءا من شهر مارس المتزامن مع انتشار فيروس كورونا بالمغرب حتى إشعار آخر، وهو التحقيق الذي لم يسفر عن أية نتائج حتى حدود كتابة هذه الأسطر.
 

من جهة أخرى، فقد تم تأكيد إصابة حارس أمن خاص بمستشفى المامونية بفيروس كورونا، يوم أمس الإثنين، حيث تم نقله إلى المستشفى الميداني بالقاعدة العسكرية لمدينة ابن جرير مساء نفس اليوم قصد إخضاعه للعلاج.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية