المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: عدوى فيروس "كورونا" تنتقل لجيران سائق الباشا


المراكشي - الثلاثاء 14 أبريل 2020



مراكش: عدوى فيروس "كورونا" تنتقل لجيران سائق الباشا

المدينة: علمت صحيفة "المراكشي" من مصادر مطلعة، أن اثنين من جيران سائق الباشا الذي تأكد إصابته بمعية ثلاثة من أفراد أسرته بفيروس كورونا، قد طالتهم العدوى ويتعلق الأمر بامرأة في عقدها الثامن وابنتها الأربعينية.
 

و أوضحت مصادر الصحيفة، أن المرأة المسنة وابنتها تم نقلهما أمس الإثنين للمستشفى بعدما ظهرت عليهما أعراض فيروس "كوفيد - 19"، حيث تم اخضاعهما للفحوصات والتحاليل المخبرية التي جاءت اليوم إيجابية، في الوقت الذي تم فيه الإتصال بالإبن الذي عاد من المهجر للمغرب قبل نحو ثلاثة أشهر، من أجل الخضوع هو الآخر للخضوع للفحوصات والتحليلات المخبرية للتأكد مما إذا هو الآخر مصابا أم لا.
 

و  أوضحت المصادر ذاتها، أن إبنة الجارة المسنة، ظلت تزور سائق الباشا طيلة فترة مرضه للإطمئنان عليه، مما يرجح أن العدوى انتقلت اليها خلال ترددها على منزل الجيران، قبل أن تنقلها لوالدتها.
 

وأشارت المصادر نفسها، إلى أن عدد الأسر التي تجاور منزل سائق الباشا بحي القنارية بالمدينة العتيقة، يبلغ 13 أسرة، ومع ذلك لم يتم لحد الآن تعقيم هذا الحي الذي ينذر بالتحول إلى بؤرة للفيروس،  في الوقت الذي تخضع فيه ساحة جامع الفنا التي أضحت خاوية على عروشها لعملية التعقيم بشكل دوري.
 

ويذكر، أن زوجة سائق الباشا الذي يعمل بإحدى المقاطعات بمراكش، تبين إصابتها بفيروس "كوفيد - 19" إلى جانب ابنته وحماته، بعد إخضاعهما أول أمس (السبت)  للتحاليل المخبرية.
 

ويشار إلى أنه لم يتم إخضاع أسرة سائق الباشا للتحاليل المخبرية إلا بعد حوالي أسبوع من إصابة رب الأسرة، حيث تم وضعهم في الحجر الصحي بمنزلهم بحي القنارية بالمدينة العتيقة، وظل الطبيب يراقبهم طيلة تلك المدة، قبل أن يتم نقلهم إلى مستشفى ابن زهر يوم السبت الماضي، حيث تم إخضاعهم للتحاليل،  في الوقت الذي لم يتم لحد الآن إخضاع نجل السائق للتحاليل، علما أنه هو شخصيا رفقة شقيقته من حملا والدهما من المنزل إلى سيارة الاسعاف لحظة نقله إلى المستشفى، كما أن نجل الباشا متزوج وله طفل ويقطن بعيدا عن والده.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية