المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: شقيق متوفي بكورونا يتجول بحرية معرضا المواطنين لخطر العدوى


المراكشي - الاحد 19 أبريل 2020



المدينة: تحوّل شقيق شخص متوفي بفيروس "كورونا" المستجد، إلى خطر يهدد بنشر العدوى بين ساكنة الحي الشعبي الذي يقطن به بالمدينة العتيقة، بفعل تركه يتجول بكل حرية دون إخضاعه للتدابير والإجراءات المعمول بها للحد من تفشي هذا الوباء.
 

وبحسب المعطيات المتوفرة للصحيفة، فإن شقيق المعني بالأمر والبالغ من العمر نحو 40 عاما، توفي ليلة أول أمس الجمعة، بمستشفى الرازي بالمركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس، جراء فيروس كورونا المستجد، غير أن شقيقه ظل يتجول بكل حرية وسط ساكنة درب الساقية بحي السبتيين بالمدينة العتيقة، دون أن تبادر الجهات المعنية إلى إلزامة رفقة باقي أفراد أسرته بالحجر الصحي وإخضاعهم للفحوصات والتحليلات اللازمة، تفاديا لتفشي العدوى بين الساكنة.
 

ويشار إلى أن عدد الحالات المؤكدة التي تم تسجيلها على مستوى جهة مراكش أسفي، وصلت إلى حدود الساعة العاشرة من صباح اليوم، 720 حالة، منها 454 حالة بمراكش، وفق معطيات المديرية الجهوية لوزارة الصحة.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية