المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: ساكنة حي شعبي تبحث عن وباء "كورونا"


المراكشي - الثلاثاء 21 أبريل 2020



المدينة: على الرغم من تصدر مدينة مراكش لأقاليم الجهة من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، بـ470 حالة، وحصة الأسد من الوفيات التي بلغت 37، غير أن ساكنة عدد من الأحياء الشعبية، تستمر في الإستهانة بهذا الوباء اللعين وانتهاك حالة الطوارئ الصحية التي تم تمديدها لشهر كامل من أجل احتواء هاته الجائحة.
 

وتعكس صورة صادمة توصلت بها صحيفة "المراكشي"، أجواء الفوضى التي تعرفها سويقة باب أيلان بالمدينة العتيقة، ومشاهد كسر حالة الطوارئ الصحية والحجر المنزلي، حيث أضحى هذا الحي إلى جانب أحياء شعبية أخرى، بؤرا تهدد المدينة الحمراء بكارثة وبائية، لم لم تتحرك السلطات بشكل فوري لاحتواء هذا الإنفلات.
 

و وفق مصادر الصحيفة، فإن حي باب أيلان، دبّت فيه الحركة مع اقتراب شهر رمضان، بشكل عادي وخرجت جموع غفيرة للتبضع والتهافت على المحلات، وكأن المنطقة مستثناة من إجراءات حالة الطوارئ وغير معنية بالحجر الصحي، الأمر الذي يستلزم على السلطات المحلية التدخل بكل حزم لوضع حد لهذه الفوضى وردع المتمردين على الإجراءات الوقائية التي تم اتخاذها لمحاصرة جائحة وباء "كوفيد - 19" الذي لا يرحم أحدا.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية