أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

مراكش: بنسليمان يواصل حملاته الانتخابية خارج القانون


المراكشي - الثلاثاء 20 أكتوبر 2020



 مراكش: بنسليمان يواصل حملاته الانتخابية خارج القانون

 

سيبع: يواصل البرلماني يونس بنسليمان تجمعاته الإنتخابية السابقة لأوانها ودون ترخيص من السلطات المختصة، حيث عقد اجتماعا ليلة أول أمس الأحد بمنزل أحد الفاعلين الجمعويين الذي يشتغل سائق سيارة أجرة بشارع المدارس بحي سيدي يوسف بن علي، وهو الإجتماع الذي حضره أزيد من 20 شخصا.
 

ويأتي هذا اللقاء بعد أربعة أيام فقط على التجمع الانتخابي غير المرخص الذي عقده بنسليمان يوم الأربعاء المنصرم بأحد المطاعم المعروف بطريق المنتجع السياحي أوريكا بحضور العشرات من ساكنة مقاطعة سيدي يوسف بن علي.
 

التجمع الانتخابي الذي تم تحت غطاء وجبة غذاء، والذي ترأسه البرلماني يونس بنسليمان مباشرة بعد جلسة التحقيق التفصيلي معه في قضية اختلاس وتبديد أموال عامة في قضية الصفقات التفاوضية التي كلفت 28 مليار سنتيم، تم بحضور أحد المحامين من هيئة مراكش، ومستشار جماعي من مقاطعة سيدي يوسف بن علي، وخاطب فيه يونس بنسليمان عشرات المواطنين والمواطنات من المقاطعة المذكورة حول المستجدات الإنتخابية المقبلة وكيفية التصويت وغيرها، كما قدم لهم المحامي السالف الذكر باعتباره واحدا من أطر أبناء سيدي يوسف بن علي الذي وجب دعمه خلال الانتخابات المقبلة.
 

وكان البرلماني بنسليمان قد تلقى وعدا من القيادة المحلية لحزب العدالة والتنمية بمنحه "تسريحا" من الحزب، قبل أن يتم إخباره بأن قرار تسريحه يعود للأمانة العامة، ما جعله يواصل تحركاته وحملاته الانتخابية السابقة لأوانها خارج دائرة حزب المصباح وخارج أية تراخيص قانونية، ما يطرح السؤال حول "تغاضي" السلطات المختصة عن هذه التحركات غير القانونية.

 



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية