المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: بعد إصابة ممرض.. مطالب بايفاد لجنة وزارية لمستشفى المامونية


المراكشي - الاربعاء 29 أبريل 2020


اتهم المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العضو بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل، إدارة المستشفى بما أسماه "التدبير العشوائي" لجائحة "كوفيد - 19"، محملا إياها ما قد يترتب عن ذلك من انعكاسات ونتائج وخيمة على صحة الشغيلة الصحية والمرضى.


المامونية طالب المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة العضو  بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل، بإيفاد لجنة بحث وزارية للوقوف على خطورة التجاوزات التي يعرفها مستشفى ابن زهر و انعكاساتها السلبية على صحة المهنيين والمرتفقين على حد سواء، بسبب الطريقة التي تعاطت معها إدارة المستشفى مع حالة ممرض مصاب بفيروس كورونا، بعدما تركته يواصل عمله دون وضعه بالحجر الصحي.
 

وأكدت النقابة في بيان لها، عقب الإجتماع الذي عقده أعضاء المكتب المحلي للمستشفى الجهوي ابن زهر عن بعد يوم الجمعة المنصرم، لتدارس الوضع الحالي داخل المستشفى المتمثل في شح الموارد البشرية و وسائل العمل و غياب التحفيزات، أن الممرض الرئيس لقسم العمليات القيصرية، ظل يشتغل رغم ظهور بعض أعراض المرض عليه، حيث خضع لتحاليل مخبرية يوم الأربعاء 22 أبريل، وفي انتظار توصله بالنتائج تبين أن اللجنة المكلفة بتدبير مثل هذه الحالات كانت في غيبوبة، ولم تقم بأي إجراء وقائي أو احترازي حيث تركته يزاول مهامه ولم تقم بإخضاعه للحجر الصحي في انتظار ظهور نتائج التحاليل.
 

ويضيف البيان، أن الممرض أضيفت له مهام أخرى خارج المستشفى بفندق يضم حالات مشتبه فيها، الشيء الذي ينذر باحتمال استفحال تفشي الوباء، حيث قام قبل ظهور نتائج التحاليل مساء الخميس 23 أبريل والتي جاءت إيجابية، بمخالطة مجموعة من الموظفين داخل المستشفى، مما خلق رعبا في صفوف مخالطيه وبالخصوص موظفي قسم العمليات القيصرية وقسم الولادة، مما اضطرهم إلى الاحتجاج القوي والمطالبة بإجراء الفحوصات المخبرية الخاصة بالفيروس.. 
 

وسجل المكتب المحلي للنقابة الوطنية للصحة، غياب استراتيجية واضحة المعالم وسلسلة التطبيق في التكفل بالحالات الوافدة، وانعدام التنسيق بين مكونات اللجنة المحلية لتدبير الجائحة، وعدم إشراك بعض" المحظوظين" من المهنيين في الواجب الوطني و المهني و الإنساني المتمثل في مواجهة جائحة "كوفيد 19".
 

وثمن المكتب المحلي، عاليا المجهودات الجبارة والادوار الطلائعية التي تضطلع بها الشغيلة في محاربة الجائحة، رغم غياب ظروف وشروط عمل ملائمة، وطالب بتوفير ظروف العمل و شروط و مستلزمات الوقاية من الوباء داخل المستشفى.
 

وطالب البيان بإيفاد لجنة بحث وزارية للوقوف على خطورة هذه التجاوزات و انعكاساتها السلبية على صحة المهنيين والمرتفقين على حد سواء، محملا المسؤولية كاملة لادارة المستشفى فيما قد يترتب عن نتيجة تدبيرها العشوائي لهذه المرحلة من نتائج وخيمة على صحة الشغيلة والمرضى.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية