المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: الرهان على السياحة الداخلية لإقلاع القطاع من جديد بعد الجائحة


المراكشي - الجمعة 29 ماي 2020



المدينة: أجمع أعضاء المجلس الجهوي للسياحة، ورئيس المجلس الجماعي لمراكش على أن تحقيق الإقلاع السياحي من جديد بعد جائحة فيروس كورونا، يحتاج لتنسيق  جهود كل المتدخلين في القطاع و تكامل الإجراءات بين ما هو محلي و جهوي ووطني.
 

وأكد الحاضرون خلال اللقاء الذي جمع  أمس الخميس، المجلس الجماعي ومهنيي القطاع السياحي بقاعة الاجتماعات الكبرى بالقصر البلدي بشارع محمد الخامس، على أن الرّهان سيكون في المرحلة الأولى على السياحة الداخلية، من أجل إعطاء انطلاقة جديدة لهذا القطاع، مما يفرض توفير الشروط اللازمة لهذه الانطلاقة، من خلال عروض محفزة ومشجّعة للزبناء.
 

وذكر أعضاء المجلس الجهوي للسياحة، خلال اللقاء الذي حضره أيضا عدد من الأطر الإدارية للجماعة، بالحسّ التضامني الذي أبان عنه مجموعة من الفاعلين السياحيين، من خلال توفير عدد من الغرف لفائدة الأطباء والأطقم الصحية وكذا مرضى كوفيد 19، واستمرار العديد من المؤسسات الفندقية في أداء أجور مستخدميها، رغم التوقف عن الاشتغال، وذلك مراعاة للجانب الإنساني والاجتماعي.
 

وفي ختام اللقاء الذي يعد الأول ضمن سلسلة لقاءات تشاورية مع الفاعلين الاقتصاديين والمهنيين، لمناقشة الإجراءات والتدابير الممكنة لمعالجة تداعيات جائحة كورونا على القطاع السياحي والمهني، أكد الطرفان على مواصلة التنسيق والعمل المشترك بين جماعة مراكش والمجلس الجهوي للسياحة لتجاوز هذه الظرفية والتخفيف من آثارها السلبية.


صورة من اللقاء
صورة من اللقاء


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية