المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
جليز

مراكش: الاستماع لرئيسي قسم التعمير بالولاية والمجلس في شأن العمارة المنهارة


المراكشي - الاربعاء 16 سبتمبر 2020



مراكش: الاستماع لرئيسي قسم التعمير بالولاية والمجلس في شأن العمارة المنهارة

ولاية الأمن: في الوقت الذي تواصل فيه فرق الإنقاذ البحث عن عاملي بناء تحت أنقاض العمارة المنهارة التابعة لمصحة طبية خاصة بحي جليز، تواصل الشرطة القضائية تحقيقاتها في ظروف وملابسات انهيار العمارة من أجل تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.
 

وعلمت صحيفة "المراكشي" أن الشرطة القضائية استمعت إلى كل من رئيسة قسم التعمير بولاية جهة مراكش، والتقني المكلف بتمثيل هذا القسم  بالشباك الوحيد، إضافة إلى رئيس قسم التعمير بالمجلس الجماعي. ومن المقرر أن يتم الاستماع إلى مهندس بالوكالة الحضرية التي حضر مداولات الترخيص للمشروع بالشباك الوحيد.
 

وكانت مصالح الشرطة القضائية قد أخضعت كلا من المقاول والمسؤول عن مكتب الدراسات للتحقيق، بالإضافة إلى المهندسة المكلفة بالمشروع.
 

هذا، وكانت مصالح ولاية جهة مراكش آسفي قد أصدرت بلاغا، عشية انهيار العمارة المذكورة، أكدت من خلالها أن صاحب المشروع يتوفر على جميع التراخيص الخاصة بالبناء، وأن المصالح المعنية فتحت تحقيقاتها للوقوف على ظروف وملابسات انهيار العمارة.
 

وكان عاملين اثنين قد لقيا مصرعهما في هذا الإنهيار، ضمنهما حارس الورش، فيما تم انتشال اثنين آخرين دخلا قسم الإنعاش.
 

وإذا كانت فرق الإنقاذ لازالت تبحث تحت الأنقاض عن عاملين اثنين، فإنها بالمقابل تبحث عن دفتر الورش، الذي من المفروض أن يكون قد وثق جميع عمليات المراقبة التي قام بها كلا من مكتب الدراسات والمهندسة المكلفة بالمشروع، وهو الدفتر الذي من شأنه أن يساعد المحققين في تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية