المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

مراكش: اعتقال شقيقة وخال "المجرم" الذي طعن شرطيا قبل ايقافه باستعمال الرصاص


المراكشي - الثلاثاء 11 غشت 2020



مراكش: اعتقال شقيقة وخال "المجرم" الذي طعن شرطيا قبل ايقافه باستعمال الرصاص

علمت صحيفة "المراكشي" أن عناصر الشرطة القضائية اعتقلت شقيقة وخال صاحب السوابق العدلية الذي طعن مفتش شرطة أثناء عملية اعتقاله بحي "عنق الجمل" بمقاطعة مراكش المدينة.


 

و وفق المعطيات المتوفرة للصحيفة، فإن المتهمة التي تقطن "فيلا" على سبيل الكراء غير بعيد عن مقر ولاية أمن مراكش، عثر بحوزتها بعد تفتيش مسكنها على حلي و مجوهرات ذهبية، إدعت أنها في ملكيتها رغم عدم توفرها على وثائق تثبت ذلك، مما جعل مصالح الأمن تحتفظ بها رفقة خالها تحت تدابير الحراسة النظرية إلى حين احالتهما على النيابة العامة التي أمرت بمتابعتهما في حالة اعتقال و ايداعهما سجن لوداية.


 

وبحسب نفس المعطيات، فإن الذهب الذي ضبط بحوزة الموقوفة التي تمارس نشاطا مشبوها بالفيلا المذكورة، يرجح أن يكون متحصلا من عملية السطو التي استهدفت محلا لبيع المجوهرات بباب تاغزوت في الآونة الأخيرة.


 

وكانت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، أعادت ظهر يوم السبت فاتح غشت الجاري، تركيب فصول جريمة طعن شقيق الموقوفة لمفتش شرطة أثناء محاولة اعتقاله في الساعات الأولى من يوم الخميس 30 يوليوز المنصرم.

 

 

وقد تابع المواطنون بحي "عنق الجمل" بمقاطعة مراكش المدينة، تفاصيل المقاومة الشديدة التي واجه بها المسمى "حسني" عناصر الأمن، والتي دفعت بمفتش شرطة ممتاز إلى إطلاق ثلاث رصاصات تحذيرية لإيقافه،  غير أنه لاذ بالهرب عبر أسطح المنازل، بعد أن طعن شرطيا برتبة مفتش بالدائرة الثانية بسلاح أبيض.

 

 

صاحب السوابق العشريني الذي كان موضوع مجموعة من الشكايات لأشخاص بينهم نساء، تم إيقافه مساء اليوم نفسه، تحت إشراف رئيس مصلحة الشرطة القضائية بعد إصابته في ساقه برصاصة من مسدس رجل أمن، إثر قيامه بمقاومة رجال الأمن من جديد باستعمال الحجارة.

 

 

و وفق بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، فإن عناصر فرقة الشرطة السياحية كانت قد تدخلت، خلال الساعات الأولى من صباح يوم الخميس 30 يونيو، بحي "عنق الجمل" بالمدينة القديمة بمراكش، وذلك لتوقيف المشتبه فيه الذي قام بإحداث الفوضى وتعريض أحد الأشخاص للضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض، قبل أن يواجه عناصر دورية الشرطة بمقاومة عنيفة أسفرت عن إصابة أحد أفرادها بجرح على مستوى الكتف، وهو ما اضطر مفتش شرطة ممتاز إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق ثلاث رصاصات تحذيرية، مكنت من دفع الخطر الناتج عن هذا الإعتداء.

 

 

وأضاف المصدر ذاته، أن الأبحاث والتحريات التي أعقبت هذا التدخل أظهرت أن المشتبه فيه وغريمه الذي تم توقيفه بعين المكان، متورطان في عملية سرقة بالعنف لهاتف نقال، دخلا على إثرها في نزاع تطور إلى تبادل للعنف باستعمال السلاح الأبيض، كما مكنت هذه الأبحاث في نفس اليوم من تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي وتوقيفه.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية