أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

مراكش: ألفين درهم تنعش جيوب مهنيي السياحة المتضررين من كورونا


المراكشي - الجمعة 6 نونبر 2020



علمت صحيفة "المراكشي" أن فئة من العاملين بالقطاع السياحي بمدينة مراكش، قد توصلت أمس الخميس خامس نونبر الجاري، بالتعويض الجزافي "كوفيد 19" عن شهر أكتوبر المنصرم، في إطار الدعم المقدم من طرف الدولة للتخفيف على مهنيي القطاع من تداعيات جائحة كورونا. 

 

وقد استفاد من التعويض المالي، الأجراء والمتدربون في قطاع السياحة المتوفرون على عقود عمل، و المصرح بهم لدى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي والعاملون في مؤسسات الإيواء السياحي المصنفة، ووكالات الأسفار، والنقل السياحي، والمرشدون السياحيون.  

 

وتأتي هذه التعويضات المالية في إطار الإتفاقية الثلاثية، التي تم توقيعها شهر شتنبر من سنة 2020 بين ممثلي الحكومة والكونفدرالية الوطنية للسياحة، والصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، سعيا من الدولة للتخفيف من آثار جائحة كورونا على الفاعلين في القطاع السياحي. 

 

ويشار أن القطاع السياحي الذي يعتمد عليه بشكل كبير في اقتصاد المدينة الحمراء، ويشغل نسبة مهمة من اليد العاملة، تضرر كثيرا بفعل وباء كورونا، وهو ما انعكس سلبا على الشغيلة التي عاشت ظروفا مزرية، خاصة الفئة التي لم تستفد من التعويضات المالية، والتي ظلت تنظم وقفات احتجاجية أمام مقر ولاية الجهة، وكذا مندوبية وزارة السياحة للمطالبة بإشراكها كذلك في الإستفادة من الدعم الجزافي.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات