أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

محاكمة ممثلين جزائرين متورطين في التشهير والإساءة لأطفال بمراكش


المراكشي - الاربعاء 7 أبريل 2021



محاكمة ممثلين جزائرين متورطين في التشهير والإساءة لأطفال بمراكش

المحكمة الإبتدائية: قررت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الإبتدائية بمراكش، مساء اليوم الأربعاء 7 أبريل، تأجيل محاكمة ثلاثة ممثلين فرنسيين من أصول جزائرية بعد مثولهم في أول جلسة من على خلفية التقاط ونشر فيديوهات لأطفال بمراكش بغرض التشهير والإساءة، وذلك إلى غاية الربع عشر من نفس الشهر.

 

وكانت النيابة العامة قد أعطت تعليماتها للضابطة القضائية من أجل فتح بحث قضائي عقب توصلها بشريط الفيديو بهدف تحديد المسؤوليات وترتيب الجزاءات، حيث جرى استدعاء المتهمين الثلاثة من أجل الاستماع إليهم، ليتقرر متابعة اثنان منهم في حالة اعتقال فيما تم الإفراج عن ثالثهما ومتابعته في حالة سراح.

 

ويتابع المتهمون الثلاثة من طرف النيابة العامة من أجل "القيام بالتقاط وتسجيل وتوزيع تركيبة مكونة من صورة شخص دون موافقته، وتوزيع ادعاءات كاذبة والسب والقذف، والتغرير بقاصر يقل عمره عن 18 سنة".

 

ويشار إلى أن الممثلين الجزائريين الأصل الفرنسيين الجنسية كانوا قد نشروا شريط فيديو استغلوا فيه أطفالا يمتهنون بيع الورود والمناديل الورقية بالشارع العام، و وصفوهم بكونهم لقطاء ونتاج علاقات غير شرعية لعاهرات يمارسن الجنس مقابل 100 درهم، بالإضافة إلى استعمال هؤلاء لعبارات مشينة الهدف منها إضحاك متتبعيهم بالأنترنت على حساب أطفال قاصرين.
 

وبحسب بعض المصادر، فإن الفنانين المذكورين كانوا قد حلوا ضيوفا بالمغرب من أجل تصوير أحد البرامج على القناة الثانية 2M ، قبل أن يتقرر إلغاء التصوير إثر الضجة التي أثارها الفيديو المذكور.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية