أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

لهذا السبب تم تأجيل محاكمة المديمي في قضية التحريض ضد الوحدة الترابية


المراكشي - الجمعة 15 يناير 2021



المحكمة الإبتدائية: قررت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، اليوم الجمعة، تأجيل محاكمة محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، المتابع في قضية تتعلق بالتحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة، إلى جلسة 29 يناير الجاري، لمناقشة موضوع القضية. 
 

ولم تستغرق جلسة اليوم، سوى 15 دقيقة، اتار من خلالها دفاع المتهم ممثلا في المحامي عبد الفتاح زهراش من هيئة الرباط، بعض الدفوعات الشكلية، ليقرر رئيس الغرفة تأجيل المحاكمة لعدم جاهزية القضية محددة جلسة الجمعة 29 يناير تاريخا للجلسة المقبلة. 

 

ويتابع رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان الموجود رهن الاعتقال الاحتياطي ، طبقا لملتمسات وكيل الملك وفصول المتابعة من أجل إهانة هيئة منظمة والتحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة بواسطة الوسائل الإلكترونية والورقية التي تحقق شرط العلنية.

 

وتأتي هذه المتابعة على خلفية التقرير السنوي الصادر عن المركز الوطني لحقوق الإنسان والذي وردت فيه مجموعة من المعطيات والمعلومات والأوصاف من قبيل نعت  مدينة الداخلة بـ"المحتلة"، والجيوش المغربية بـ "قوات الاحتلال"، كما وصف التقرير نفسه الصحراء تارة بـ"الغربية" وتارة بـ"المغربية".

 

وكانت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية باشرت تحقيقا في مضمون التقرير السالف ذكره الذي أعده محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان، قبل أن يرسله إلى منظمة الأمم المتحدة، حيث استمعت فيه إلى المديمي وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الإنسان ضمنهم محاميان بهيئة مراكش، قبل أن تجري مسطرة تقديم المديمي أمام وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بمراكش، الذي قرر، بعد استنطاقه، إحالته على الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة نفسها.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية