أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

للمرة الـ33.. تأجيل محاكمة رئيس جماعة بالصويرة من أجل الإختلاس والتزوير


المراكشي - الاربعاء 6 يناير 2021



محكمة الإستئناف: قررت غرفة الجنايات الإبتدائية المكلفة بجرائم الأموال بمحكمة الإستئناف بمراكش، في جلستها ليوم الأربعاء سادس يناير الجاري، تأجيل البث في ملف الرئيس الأسبق لجماعة أيت عيسي بإقليم الصويرة ومتهم آخر، إلى غاية جلسة 19 فبراير المقبل لإنجاز الخبرة.

 

ويتابع رئيس المجلس الجماعي السابق (ل، ب) إلى جانب الموظف الجماعي (ح، ل) من أجل جناية "اختلاس أموال عامة موضوعة تحت يده بمقتضى وظيفته ووضع توقيعات مزورة، و وضع أشخاص موهومين واستبدال أشخاص بآخرين والتزوير في محرر رسمي بإثبات صحة وقائع يعلم أنها غير صحيحة"، بالنسبة للمتهم الأول، ثم "المشاركة في اختلاس أموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته، وضع توقيعات مزورة ووضع اشخاص موهومين و استبدال اشخاص بآخرين والمشاركة في تزوير محرر رسمي بإثبات صحة وقائع يعلم أنها غير صحيحة" بالنسبة للمتهم الثاني.

 

وجاء تحريك القضية على إثر شكاية موجهة إلى النيابة العامة باستئنافية مراكش، حيث تم احالة الملف على الضابطة القضائية التي أحالت القضية على الوكيل العام بعد انتهاء التحقيقات مع المتهمين، حيث تقرر متابعتهما من أجل المنسوب إليها وعرضهما على أول جلسة لمحاكمتهما في 11 ماي 2017، لتتوالى جلسات البث في الملف التي أكملت اليوم 33 جلسة.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات