أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

قشيش: عناصر الدائرة الـ2 تعتقل متورطا في شراء هاتف مسروق


المراكشي - السبت 16 يناير 2021



قشيش: تمكنت مصالح الأمن التابعة للدائرة الأمنية الثانية بقشيش، أمس الجمعة 15 يناير، من توقيف متهم مبحوث عنه من أجل شراء هاتف مسروق.
 

وحسب المعطيات التي توصلت بها صحيفة "المراكشي"، فإن اعترافات أحد المجرمين الذي تم اعتقاله مساء أول أمس الخميس 14 يناير الجاري، على خلفية تورطه في سرقة هاتف محمول ومحاولة سرقة دراجة نارية من نوع "سوينغ"، مكنت عناصر الدائرة الأمنية المذكورة من الوصول إلى هوية المتهم الذي تم اعتقاله من داخل منزله بعرصة علي أوصالح بالملحقة الإدارية باب تاغزوت التابعة لمقاطعة مراكش المدينة، حيث اعترف أثناء البحث التمهيدي بكونه اشتراه من السارق بمبلغ ثلاثمائة درهم.

 

وكانت عناصر الأمن التابعة للدائرة الأمنية الثانية بقشيش بمقاطعة مراكش المدينة،أوقفت مساء أول أمس الخميس، المتهم الرئيسي في هذه القضية بعدما اعتدى على فتاة وسلبها هاتفها ودراجتها النارية قبل أزيد من أسبوع.

 

الواقعة وفق المعطيات التي توصلت بها صحيفة "المراكشي"، نسجت فصولها حوالي التاسعة من ليلة الثامن من يناير الجاري، قبالة مستشفى الشيخ داوود الأنطاكي (سبيطار الخميس) بمقاطعة مراكش المدينة، حيث أقدم شخص من ذوي السلوكيات الانحرافية على اعتراض سبيل فتاة كانت على متن دراجة نارية من نوع "سوينغ"، وسلبها هاتفها النقال تحت التهديد، قبل أن تمتد أطماعه إلى الدراجة النارية التي كان يتجاذبها بقوة لانتزاعها من صاحبتها.

 

وفي هذه الأثناء كان ضابط أمن على متن سيارة المصلحة التابعة للدائرة الأمنية الثانية، مارا من عين المكان، فشاهد هذا المجرم وهو يحاول تشغيل الدراجة للفرار بها، حيث اعترضه بسيارته مما دفع باللص لترك الدراجة وإطلاق ساقيه للريح، في الوقت الذي توجهت فيه الضحية إلى مقر الدائرة لوضع شكاية في الموضوع.

 

وبناء على الأبحاث والتحريات التي باشرتها مصالح الدائرة الأمنية المذكورة، استنادا إلى المواصفات التي أدلت بها الضحية، تم التوصل إلى هوية المجرم الذي نجحت عناصر الأمن في اعتقاله ليلة أول أمس.

 

وحسب المعطيات المتوفرة للصحيفة، فإن عملية الإعتقال جاءت بعد توصل عناصر الأمن بإخبارية تفيد بوجود المجرم المبحوث عنه بمعية شخصين داخل "كَراج"، حيث انتقل الضابط الذي أحبط عملية سرقة الدراجة في البداية إلى عين المكان نحو العاشرة ليلا، فطرق باب المحل المذكور، وبمجرد أن فتح أحدهم دلف إلى الداخل ليجد المتهم بداخله وهو بصدد معاقرة قنينات من الخمر بمعية زميليه ليتم إيقافه.

 

ووفق ذات المعطيات، فإن المعني بالأمر أقر بأن هاتف الفتاة ظل بحوزته ولم يتمكن من بيعه إلا في نفس يوم اعتقاله بمبلغ 300 درهم لأحد الأشخاص الذي تم اعتقاله أمس الجمعة بمنزله.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية