أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

فرار الكويتي مغتصب الفتاة القاصر خارج المغرب،والحقوقيون ينددون + فيديو


المراكشي - الاربعاء 12 فبراير 2020


تبين خلال جلسة أمس الثلاثاء بغرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمراكش، أن الكويتي المتهم باغتصاب فتاة قاصر بمدينة مراكش، قد فر خارج أرض الوطن، مباشرة بعد تمتيعه بالسراح المؤقت في أول جلسة للمحاكمة يوم 28 يناير الماضي، وكانت جمعيات حقوقية قد طالب بغلق الحدود في وجه "البيدوفيل" الكويتي.


محكمة الاستئناف: كشفت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمراكش، أتناء جلسة أمس الثلاثاء التي كان سيتابع فيها “البيدوفيل الكويتي المتهم باغتصاب فتاة قاصر، لا يتجاوز عمرها 14 عاما، عن فرار المتهم خارج المملكة، مباشرة بعد تمتيعه بالسراح المؤقت في أول جلسة للمحاكمة يوم 28 يناير الماضي.
وكانت جمعيات حقوقية قد طالبت بغلق الحدود امام الجاني، بعد أن أصدرت المحكمة قرارها بتمتيعه بالسراح المؤقت، حيث أصدرت الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، بلاغا بعدم السماح للجاني بالإفلات من المتابعة القضائية والعقاب على جريمته، معلنة تضامنها اللامشروط، مع الفتاة القاصر، معتبرة أن الجريمة تدخل في إطار الاتجار بالبشر.
واعتبرت الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب، في ذات البلاغ، أن الجريمة التي ارتكبها المواطن الكويتي، الذي اغتصب فتاة قاصر بمدينة مراكش، تدخل في إطار جريمة الإتجار بالبشر، حسب الفقرة الثانية من الفصل  448- 1 من الفرع السادس المتعلق بالاتجار بالبشر في مجموعة القانون الجنائي، مشيرة في ذات البلاغ إلى أن المغرب قد صادق على بروتوكول "منع وقمع ومعاقبة الاتجار بالبشر وبخاصة النساء والأطفال" كما أصدر سنة  2016 القانون 27.14 المتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر.
وكانت مدينة مراكش قد اهتزت على وقع اغتصاب فتاة قاصر لا يتعدى عمرها 14 عاما، من قبل مواطن كويتي، بعد أن غرر بها من وقام باغتصابها وتعنيفها نفسانيا وجسديا.
 
 



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات