أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

سيبع: لمغاري يسحب التفويض من النائب الـ6 والأخير يهدد بمقاضاته


المراكشي - الاربعاء 11 نونبر 2020



سيبع: هدد "عثمان عزام"، النائب السادس لرئيس مقاطعة سيدي يوسف بن علي باللجوء إلى القضاء الإداري في مواجهة اسماعيل لمغاري، رئيس المقاطعة، والذي سحب منه التفويض يوم أول أمس الإثنين بدون تعليل.
 

وبحسب عثمان عزام، فإن رئيس المقاطعة أبلغه كتابة سحب التفويض منه، لكن القرار لم يتضمن أي تعليل يذكر. وإذا كان:" من حق الرئيس قانونا سحب التفويض من نوابه، فإن القانون يلزمه، أيضا، بتعليل هذا القرار" يقول عزام في تصريحه للجريدة، مضيفا أن القرار الصادر عن الرئيس يهم:"واحدا من نوابه بمجلس المقاطعة، وليس مستخدما لديه في الشركة حتى يسحب منه التفويض وقت ما شاء وبدون تعليل".
 

هذا، ووصف عزام التفويض الممنوح له للنيابة عن الرئيس بالملحقة الإدارية الوسطى بأنه:" لا يعدو أن يكون تفويضا شكليا وبسيطا، لأنه لا يهم الإشراف على قطاع من القطاعات، وإنما التصديق على الوثائق وتثبيت الامضاءات فقط، علما أن الرئيس يحتكر لنفسه الإشراف على جميع القطاعات" يقول عزام في تصريحه للجريدة.
 

وحول خلفيات سحب التفويض منه، أكد عثمان عزام، أن الأمر له  علاقة بالإستحقاقات القادمة:" إذ رفضت الانضمام إلى لائحة الانتخابية المرتقبة، وقررت الترشح في قائمة أخرى، ما جعله يشتاط غضبا ويلجأ إلى سحب التفويض مني، دون تعليل"، وأضاف عزام:" لا أستطيع الترشح في قائمة انتخابية ليست لديها أية حظوظ في الفوز، لأنه بكل بساطة كانت حصلية الرئيس خلال هذه الولاية غير مشرفة بتاتا، إذ لم يقدم لساكنة سيدي يوسف بن علي أي شيء يذكر، وبالتالي فإن الدخول معه في قائمته الانتخابية هو انتحار".
 

وكان إسماعيل لمغاري، رئيس مقاطعة سيدي يوسف بن علي قد التحق بحزب الاتحاد الدستوري، بعدما رفض حزبه الأًصلي، التجمع الوطني للأحرار منحه التزكية كوكيل لائحته خلال الانتخابات القادمة بمقاطعة سيدي يوسف بن علي.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية