أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

سيبع: في ظل احتجاز الرئيس لـ 11 ألف قفة.. المقاطعة تتوصل بمساعدات غذائية


المراكشي - الخميس 21 ماي 2020



سيبع: في الوقت الذي يحتجز فيه رئيس مجلس مقاطعة سيدي يوسف بن علي، 11 ألف قفة رمضانية مقتناة من المال العام، و يتمادي في رفض تسليمها للسلطات المحلية قصد توزيعها على الفقراء الذين يعانون يوميا من الفاقة في ظل تداعيات الحجر الصحي في هذا الشهر الفضيل، توصلت المقاطعة بمساعدات غذائية لدعم الأسر المتضررة من تداعيات الجائحة، في انتظار أن يتراجع المنتخبون عن غيهم و يفرجوا عن المساعدات المحتجزة.

 

و وفق المعطيات التي توصلت بها صحيفة "المراكشي"، فإن الملحقات الإدارية الأربعة المشكلة لمقاطعة سيدي يوسف بن علي، توصلت بمساعدات غذائية منها أزيد من 2000 قفة غذائية للملحقة الإدارية الشمالية، شرعت السلطة المحلية في توزيعها على الأسر المتضررة، وهي العملية التي سبقها توزيع وصولات "بونات" من طرف أعوان السلطة على المستفيدين، بهدف تنظيم هذه العملية بشكل يراعي حالة الطوارئ الصحية.

 

و لإنجاح عملية توزيع هاته المساعدات، اختارت كل ملحقة إدارية، مؤسسة تعليمية لهذا الغرض، بحيث أفرغت الملحقة الإدارية الشمالية شاحنتين بثانوية يعقوب المنصور وحدها محملتين بأزيد من 2000 قفة غذائية.

 

ويشار إلى أن رئيس مقاطعة سيدي يوسف بن علي، لازال يحتجز 11 ألف قفة رمضانية تم اقتنائها من المال العام، و وفق مصادر صحيفة "المراكشي"، فإن الرئيس لا زال يرفض لحد الساعة تسليمها للسلطات المحلية قصد توزيعها على آلاف الفقراء والمعوزين الذين يعانون في ظل شهر رمضان و جائحة كورونا، بسبب رغبة القائمين على الشأن المحلي بهذه المقاطعة توزيع هذه القفف بمعرفتهم، ضدا عن توصيات وزارة الداخلية القاضية بتسليم المساعدات الرمضانية للسلطات المحلية قصد الإشراف على توزيعها، حتى لا يتم استغلال هاته المساعدات الغذائية في حملات انتخابية سابقة للآوان.


سيبع: في ظل احتجاز الرئيس لـ 11 ألف قفة.. المقاطعة تتوصل بمساعدات غذائية


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية