أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

سيبع: استياء من خدمات وكالة البريك بـ"راس البلان"


المراكشي - الاربعاء 8 يوليوز 2020



سيبع: تعاني ساكنة سيدي يوسف بن على مما وصفته بالخدمات المتردية لوكالة البريد المتواجدة "براس البلان" بمقاطعة سيدي يوسف بن علي، وبطء الإجراءات، مما يخلف ازدحاما متواصلا أمام باب الوكالة طيلة اليوم.


وأمام غياب آلة الأرقام التي تحدد الأدوار بالتناوب لفائدة المرتفقين زبائن الوكالة، تحدثت مصادر صحيفة "المراكشي"، عن وجود بعض الأشخاص الذين يتاجرون في هذه الأرقام.

 

وكان المرتفقون قد تعودوا على تدبير هذا الأمر بأنفسهم، حيث يتكفل من يحضر أولا بإعداد الأرقام التي تمنح للقادمين لوكالة البريد تباعا، وكلما وصل دور المكلف يمرر المهمة لمرتفق آخر وهكذا دواليك، إلا أن هذه العملية أضحت مجالا للتلاعب من طرف بعض الأشخاص.
 

وصرح بعض المواطنين لصحيفة "المراكشي"، أنهم يضطرون للوقوف أمام الوكالة تحث أشعة الشمس الحارقة لساعات طوال من أجل صرف حوالة، نظرا لبطء الإجراءات وقلة الموظفين بالوكالة، وعبر المتضررون عن امتعاضهم من هذا الوضع الذي استفحل مع إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

 

 وأشار المواطنون إلى أن كبار السن هم أكثر المتضررين، لعدم قدرتهم على تحمل طول مدة الانتظار تحت حر الشمس وغياب المقاعد أمام باب مؤسسة البريد، وعدم إمكانية الانتظار داخل أسوار البناية.

 

وطالب المواطنون بضرورة تحسين الخدمات، وتسريع الإجراءات، ليتمكن المرتفقونن من قضاء أغراضهم في وقت معقول والعودة إلى أعمالهم.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية