أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

سلطات مراكش تحذر من تداعيات التراخي مع تزايد الإصابات بكورونا


المراكشي - الجمعة 9 يوليوز 2021



دعت السلطات الولائية الموظفين العاملين بمختلف المصالح الحيوية بعمالة مراكش ومرتفقيها إلى اتخاذ مجموعة من الإجراءات الوقائية اللازمة داخل مقرات العمل، وذلك أمام التطورات الحالية للحالة الوبائية.
 

وأعلنت وزارة الصحة أمس الخميس ثامن يوليوز الجاري، عن تسجيل 181 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" المستجد بجهة مراكش أسفي، خلال الـ 24 ساعة، ليصل مجموع الإصابات بالجهة إلى غاية الساعة الرابعة من بعد زوال أمس، إلى 41.767 حالة، حيث انتقل عدد الحالات المسجلة من 40 إصابة جديدة سجلت مطلع الأسبوع الجاري، إلى 115 إصابة ثم 162 إصابة أول أمس الأربعاء السابع من هذا الشهر.
 

ووجه والي جهة مراكش أسفي يوم الثلاثاء الماضي، مذكرة إلى مختلف المصالح بشأن اتخاذ الاحتياطات اللازمة داخل مقرات العمل بما فيها إجبارية إرتداء الكمامات واحترام التباعد الجسدي وعدم التجمع في مرافق الإدارة، واحترام التدابير عند الدخول و احترام مسافة الأمان واستعمال المعقمات، كما يتعين دعوة الموظفين الذين تظهر عليهم بعض أعراض المرض إلى عدم الحضور إلى مقرات العمل والإخبار بكل جديد حول حالتهم الصحية.
 

وأصدرت وزارة الصحة تحذيرا من الارتفاع المتسارع لحالات الإصابة التي تم تسجيلها للأسبوع الثاني على التوالي، حيث أشارت في بلاغ لها إلى أن الأمر ينذر بانتكاسة وبائية جديدة في حال استمرار لامبالاة المواطنين واستهتارهم وعدم تقيدهم  بالاجراءات الوقائية والاحترازية.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات