المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

رفض السراح لموظفي بنك المغرب في قضية 450 مليون


المراكشي - الاثنين 9 مارس 2020


رفضت المحكمة الابتدائية بمراكش، يومه الإثنين، طلب السراح الذي تقدم به دفاع المتورطين في الاستيلاء على أزيد من 450 مليون سنتيم، فيما قررت المحكمة تأخير مناقشة الملف إلى غاية يوم الاثنين المقبل.


المحكمة الابتدائية: قررت غرفة الجنح التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، يومه الاثنين، تأجيل محاكمة أربعة أشخاص ضمنهم اثنين من مستخدمي مؤسسة بنك المغرب بمراكش، على خلفية  تورطهم في تزوير شواهد العمل والأجر لهما و لقريبين من المتهم الرئيسي، واستيلائهم على مبالغ مالية قدرت بحوالي 450 مليون سنتيم، (تأجيل المحاكمة) إلى غاية يوم الاثنين 16 مارس الجاري لإتاحة الفرصة لدفاع المتهمين لمناقشة القضية وعرض دفوعاتهم الشكلية.
 

وخلال هذه الجلسة، تقدم محامي المتهم الرئيسي بملتمس للتأخير من أجل إتمام إجراءات الصلح الجاري مع المؤسسة البنكية المانحة للقرض وإعداد الدفاع، وهو الملتمس الذي استجابت له الغرفة.
 

ويتابع في هذه القضية أربعة أشخاص طبقا لفصول المتابعة و ملتمسات وكيل الملك في حالة اعتقال من أجل ارتكابهم جنح النصب والتزوير، وتزوير وثائق إدارية والمشاركة في ذلك، الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها بمقتضيات القانون الجنائي.
 

وتعود فصول هذه القضية المثيرة، إلى إقدام المتهم الرئيسي رشيد "ن" مستخدم ببنك المغرب من ذوي الاحتياجات الخاصة مكلف بمصلحة الهاتف بالمؤسسة( سطانداريست) بتزوير شهادة الأجر الخاصة به من خلال صنع شهادة تفوق أجره الحقيقي، ما ساعده على الحصول على قرض بنكي من إحدى الوكالات البنكية بلغ حوالي 150 مليون سنتيم بضمان راتبه.
 

نجاح الخطة دفع المتهم الرئيسي لتعميمها، حيث صنع شهادة العمل و شهادة الأجر لفائدة عون ببنك المغرب، مكنته من الحصول على قرض بنكي بقيمة 300 مليون، استثمره عبر اقتناء فيلا يضعها رهن إشارة الراغبين في كرائها لمدة قصيرة.
 

من جهة أخرى، فإن المتهم الرئيسي عمد أيضا إلى صنع وتزوير شهادة العمل والأجر بفائدة قريبين منه، تمكنا من خلالها من الحصول على قروض بنكية استثمروها في مشاريع صغيرة.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية