أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

جليز: أتربة المنازل الآيلة للسقوط تحاصر ساكنة حي الحارة


المراكشي - الاربعاء 24 فبراير 2021



الحارة: طالبت ساكنة حي الحارة بمقاطعة جليز بإزالة أكوام الأتربة المتراكمة بعدد من أزقة الحي، بعد أن انسحبت الشركة المكلفة بهدم المنازل الآيلة للسقوط، بدعوى أنها لم تتوصل بمستحقاتها، الأمر الذي أضر بالساكنة التي وجدت نفسها شبه محاصرة بفعل صعوبة التحرك وسط بقايا عمليات الهدم.
 

وقال عدد من ساكنة الحي في اتصال بصحيفة "المراكشي"، إن هذه الأتربة تركت بالحي منذ شهر أبريل من العام الماضي، وذلك أمام أنظار السلطات المحلية ومسؤولي المجلس الجماعي، الذين تجاهلوا مطالب السكان برفع الضرر.

 

وتشير معطيات إلى أن شركة أخرى ستتسلم مهمة إزالة الأتربة وإتمام هدم المنازلة الآيلة للسقوط المتبقية، والتي يقدر عددها بأقل من عشرة منازل، من بين أزيد من 20 منزلا معنيا بإعادة التأهيل في إطار برنامج تأهيل المنازل الآيلة للسقوط على مستوى حي الحارة.

 



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية