أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

بعد التحاقة من حزب الكتاب.. المنصوري يغادر سفينة الإتحاد الإشتراكي


المراكشي - الاحد 27 يونيو 2021



أعلن أحمد بلهاشمي المنصوري الكاتب الجهوي لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية بجهة مراكش أسفي، عن استقالته من حزب الوردة" الذي التحق به قبل نحو تسعة أشهر.
 

و وفق نص الإستقالة التي وجهها المنصوري للكاتب الأول لحزب الإتحاد الاشتراكي ادريس لشكر، فإن أسباب مغادرته لسفينة الحزب جاءت بسبب "نقض لشكر لوعود و إخلاله بالتزاماته الأخلاقية المتعلقة بعملية اندماجه ورفاقه القادمين من حزب التقدم و الإشتراكية، في حزب الوردة.

 

ويشار إلى أن أحمد المنصوري الكاتب الجهوي السابق لحزب التقدم والاشتراكية بجهة مراكش آسفي، و أعضاء المجلس الإقليمي والتنظيمات الموازية لحزب الكتاب، كان قد أعلنوا، يوم الجمعة ثاني أكتوبر المنصرم، عن استقالة جماعية من الحزب، وذلك بسبب ما اعتبروه عرقلة القيادة الوطنية لجميع المبادرات الحزبية الاقليمية والمحلية، وتمركز القرار الحزبي مركزيا وتهميش القواعد، بالإضافة إلى الدسائس والمؤامرات التي يحيكها أحد أعضاء المكتب السياسي من أجل عرقلة الحزب إقليميا.

 

وكان ادريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية، وبتنسيق مع عبد الحق عندليب الكاتب الإقليمي لذات الحزب بمراكش، استقبل صباح اليوم الموالي السبت 3 أكتوبر 2020، المنصوري إلى جانب العشرات من المناضلين السابقين بحزب التقدم والاشتراكية بمراكش، بعد اعلانهم عن مغادرة جماعية لحزب الكتاب، حيث التحقوا رسميا بحزب الوردة.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات