المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

بعد احتجاج جمعويين السلطات تهدم طابقا غير قانوني لمطعم بـ"لماسن"


المراكشي .كوم - الاثنين 3 فبراير 2020


علمت صحيفة"المراكشي" أن السلطات المحلية بحي"المواسين" بالمدينة العتيقة، قد تدخلت بحر الأسبوع الجاري لوقف خروقات في مجال التعمير، ارتكبها مستثمر في مجال المطعمة، عملت على هدم طابق بني بشكل مخالف للقانون، ودون احترام للطبيعة العمرانية التقليدية للمنطقة.


لماسن: تدخل السلطات المحلية، بحر الأسبوع الجاري، في اعقاب احتجاج نشطاء حرفيين، وقامت بهدم طابق غير قانوني لأحد المطاعم، كان يهدد بعض البنايات العتيقة النجاورة، ما أدى إلى صدام بين عناصر من القوات المساعدة وعاملين بذات المطعم.

وبحسب مصادر من عين المكان، فإن احد المستثمرين في مجال المطعمة، عمل على تشييد عدة طوابق لمطعمه، خارج معايير البناء المعمول بها بالمدينة العتيقة، الأمر الذي اعتبرته فعاليات جمعوية خرقا سافرا للقانون، وتشويها للمظهر العمراني بالمنطقة، بالإضافة إلى أن أشغال البناء الجارية أضحت تهدد بعض البنايات المجاورة، المتمثلة في بعض الفنادق التراثية منها فندق العمري (سيدي عمارة) بزنقة الكلاوي.

وكانت بعض الفعاليات الجمعوية بالمنطقة قد سبق وأن راسلت السلطات المحلية من أجل التدخل و وقف هذا الخرق الذي اعتبرته مهددا للتراث المعماري التقليدي للمدينة العتيقة. واعتبرت جمعية فندق العمري للصناع التقليدين أن البناية الخرسانية التي حاصرت الفندق من الجهة الخلفية، من شأنها أن تلحق أضرارا بالمنشأة التاريخية.

وقد شهد حدث إزالة الخرق القانوني في البناء صداما بين رجال القوات المساعدة وبعض المستخدمين بالمطعم المذكور، ادت إلى اعتقال إيقاف أحدهم من قبل رجال القواة المساعدة مساء ذات اليوم، بعد أن قام بالإعداء على أحد رجالها أتناء تنفيذ قرار الهدم.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية