أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المنارة

بالفيديو: أستاذ يستنجد بالملك بعد إقحامه في قضية جنائية وتشريد أسرته


المراكشي - السبت 17 أكتوبر 2020


كشف عبد المولى نيفة أستاذ التربية البدنية بالثانوية التأهيلية الزرقطوني بالمسيرة الأولى بمقاطعة المنارة، عن تفاصيل "كابوس" مروع يجترٌّ مرارته منذ نحو خمس سنوات، بعد إقحامه ظلما في قضية جنائية مع عصابة إجرامية متهمة باختطاف واحتجاز أستاذة متقاعدة، ويروي أستاذ التربية البدنية الذي قضى نحو 22 عاما في سلك التعليم، كيف تم الزج به في هاته القضية مع هاته العناصر الإجرامية ومتابعته في حالة اعتقال قبل أن يتم تبرئته ابتدائيا ويتم الإفراج عنه بعد تسعة أشهر من السجن الإحتياطي، وهو الحكم الذي تم تأييده استئنافيا، غير أن إعادة البث في الملف أمام محكمة الإستئناف بناء على طلب محكمة النقض قلب براءة الأستاذ نيفة إلى حكم بالسجن لعشر سنوات حبسا نافذا، علما أن المعتقلين في هاته القضية التي ينفي صلته بها جملة وتفصيلا، نفوا معرفتهم أو صلتهم به، و أشار المتحدث إلى أنه قضى جل مشواره التعليمي في مناطق خارج مراكش، ولم يلتحق بثانوية الزرقطوني الا في سنة 2014 التي قضى بها موسما واحدا فقط قبل أن يجد نفسه متهما باختطاف امرأة مسنة لا يعرفها مثلما يجهل موقع المكان الذي احتجزت فيه بنواحي جماعة سيد الزوين والتي لم يسبق أن وطأتها قدماه، واستغرب الأستاذ عدم إحضار الشهود الذين طالب بهم دفاعه لإثبات عدم صلته بالجريمة، واستنجد "نيفة" بالملك محمد السادس من أجل انصافه و انقاذ أسرته من التشرد.




تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية