أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
سيبع

بالصور: إغلاق قصر العدالة في وجه المرتفقين بسبب فيروس "كورونا"


المراكشي - الاثنين 31 غشت 2020



سيبع: اضطر العشرات من المرتفقين العودة أدراجهم دون قضاء أغراضهم، بعدما اصطدموا صباح اليوم الإثنين 31 غشت، بإغلاق قصر العدالة بحي سيدي يوسف بن علي لأبوابه في وجههم.
 

و وفق مصادر صحيفة "المراكشي"، فإن المواطنين توافدوا على قصر العدالة منذ الصباح، دون أن يتم السماح لهم بالولوج في غياب أي إعلان رسمي يفيد بإغلاقه في وجه المرتفقين ويكشف عن سبب ذلك، مما تسبب في حالة من التذمر و الإحتقان لاسيما في أوساط الوافدين من مناطق بعيدة.
 

و بحسب نفس المصادر، فإن السماح بالولوج اقتصر على الموظفين والمحامين، وتم إلغاء جلسات البث في الملفات القضائية، باستثناء القضايا ذات الطابع الإستعجالي والتي تصطدم هي الأخرى بمنع المتقاضين من الولوج لحضور أطوارها.


بالصور: إغلاق قصر العدالة في وجه المرتفقين بسبب فيروس "كورونا"

و أشارت ذات المصادر، إلى أن المرتفقين تركوا وجها لوجه مع حراس الأمن الخاص ببوابة المؤسسة والذين سئموا من ترديد عبارة من "دابا 15 يوم ورجعوا".
 

ويشار إلى أن الإرتباك الحاصل في السير العادي لهذه المؤسسة بدأ منذ يوم الإثنين 17 غشت بعد إغلاق صندوق أداء الرسوم القضائية الخاص بقسم قضاء الأسرة بالمحكمة الإبتدائية بمراكش.

 

بالصور: إغلاق قصر العدالة في وجه المرتفقين بسبب فيروس "كورونا"

و بالموازاة مع عملية الإغلاق العملي لقصر العدالة، علمت الصحيفة أن موظفين تابعين للمحكمة التجارية تم اخضاعهم هذا الصباح للتحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا، والتي من المنتظر أن تشمل جميع الموظفين والعاملين بالمحاكم بما فيهم حراس الأمن الخاص.

 

ويذكر أن عدد الإصابات بفيروس "كورونا" المستجد في صفوف موظفي العدل بمختلف محاكم مراكش، بلغت لحد الآن 21 إصابة.

 

بالصور: إغلاق قصر العدالة في وجه المرتفقين بسبب فيروس "كورونا"


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية