أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

المدينة: الظلام يدفع عمال النظافة للاستعانة بمصابيح يدوية


المراكشي - الاثنين 11 يناير 2021


اضطر عمال النظافة ليلة أمس الأحد و في الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين، إلى الإستعانة بمصابيح يدوية قصد جمع القمامة وتنظيف الأزقة بالمدينة العتيقة لمراكش، وذلك بسبب الظلام الدامس الذي تشهده العديد من الأحياء والأزقة بفعل عدم تدخل شركة "حاضرة الأنوار" من أجل إصلاح الأعطاب التي لحقت العشرات من المصابيح، ما يسائل مدبري الشأن المحلي حول الوعود المقدمة في شأن تجويد خدمة الإنارة العمومية.


المدينة: يستبد الظلام الدامس بالعديد من الأحياء والشوارع والأزقة بمدينة مراكش، خلال الأسابيع الماضية بشكل خاص، ومنذ انطلاق مشروع "حاضرة الأنوار" بشكل عام قبل حوالي ثلاث سنوات، حيث نكث مدبرو الشأن المحلي بوعودهم المتمثلة في  تجويد خدمات الانارة العمومية.
 

 أمثلة عديدة سبق وأن تطرقنا إليها من أحياء مختلفة، باتت تعيش تحت وطأة الظلام الدامس بفعل أعطاب تقنية متواصلة تلحق بالأعمدة الكهربائية، والمثال هذه المرة من حي ديور الصابون وحي عنق الجمل التابعين لتراب مقاطعة المدينة، اللذين غرقا معا في الظلام مساء أمس الأحد. 

 
ووفق المعطيات التي توصلت بها صحيفة "المراكشي"، فأحياء ديور الصابون وعنق الجمل سيطر على أزقتها الظلام طيلة الفترتين المسائية والليلية لأمس الاحد وإلى حدود الساعات الأولى من صبيحة يومه الاثنين، وهو ما أثار مخاوف المارة من اعتراض اللصوص لسبيلهم، خاصة الفئة التي توجهت في ساعات مبكرة إلى وجهات عملها، كما أعاق الظلام اشتغال عمال النظافة الذين لجأوا إلى المصابيح اليدوية لتنظيف الأحياء المذكورة. 

 
ويشار أن مشكل ضعف أو انقطاع المتكرر للإنارة العمومية بجل أحياء المدينة الحمراء وكذا شوارعها وأزقتها طفى على السطح من جديد مؤخرا، ما يسائل المجلس الجماعي لمراكش حول تردي الخدمات المقدمة من طرف الشركة التي فوتت لها صفقة مشروع حاضرة الأنوار، الذي أغرق المدينة في الظلام عوض تجويد انارتها العمومية، كما أغرق المدينة في عشرات الملايير من القروض.




تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية