أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المنارة

المحاميد: تحويل شقة سكنية إلى عيادة للترويض والسلطة تتفرج


المراكشي - الاحد 22 نونبر 2020



المنارة: تواصل مالكة إحدى الشقق في الطابق الأرضي للعمارة "G1" بإقامة أبواب الأطلس الشطر 1 و2 المخصصة للسكن الإقتصادي، وضع اللمسات الأخيرة على الأشغال التي باشرتها منذ أسابيع بشقتها لافتتاح عيادة للترويض ضدا عن القانون و إرادة باقي سكان الإقامة.

 

وقال عدد من الملاكين بالإقامة السكنية المذكورة في اتصال بصحيفة "المراكشي"، إن المعنية بالأمر ماضية قدما في افتتاح مشروعها التجاري داخل الإقامة السكنية في خرق سافر لنظام الملكية المشتركة، حيث عمدت إلى تغيير هيكلة الشقة بدون إذن من "السانديك" وبدون موافقة الساكنة، وهي الأشغال التي تكشف طبيعتها أن مالكتها تنوي استعمالها كعيادة لمزاولة الترويض، الأمر الذي يرفضه الملاكون جملة وتفصيلا نظرا للإزعاج و الأضرار المادية والمعنوية التي قد تلحقها بالإقامة.

 

و أمام تعنت المعنية بالأمر و رفضها التجاوب مع المساعي الحبية للساكنة، اضطر وكيل اتحاد الملاك المشتركين بإقامة أبواب الأطلس شطر 1و2، توجيه شكاية مرفقة بعريضة للساكنة إلى والي جهة مراكش آسفي، وقائد الملحقة الإدارية أسكجور، غير أن تظلم الملاكين قوبل بتجاهل و استخفاف غير مفهوم لحد الآن، مما شجع صاحبة المشروع التجاري على التمادي في التطاول على القانون.

 

وطالب وكيل اتحاد الملاك المشتركين والي الجهة من أجل التدخل العاجل والفوري لتصحيح الوضع وفرض احترام القانون ونظام الملكية المشتركة.

 




تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية