أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

الفنان الفرنسي "بونتوناني" يقدم ألبومه الجديد بمراكش


المراكشي - و م ع - الاحد 15 نونبر 2020



قدم الفنان الفرنسي من أصول كونغولية ميشيل "نزاو فواندا"، المعروف في الأوساط الفنية بـ"بونتوناني"، مساء أمس السبت، ألبومه الأخير “آفاق” المستوحى من الفلكلور المغربي والصادر بتعاون مع فنانين مغاربة.

 

وخلال لقاء مع الصحافة، قدم بونتوناني ثلاث مقطوعات حول المغرب، من بين 15 مقطوعة، يتضمنها هذا الألبوم الجديد (رايزينغ سونغ، عيشة قنديشة وكازابلانكا)، المنجز بتعاون مع المعلم عبد النبي المكناسي وفنانين من المعهد الموسيقي بالفداء (الدار البيضاء).

 

وباعتباره من الفنانين “الرحل” الذين جابوا الحواضر بحثا عن موسيقيين جدد وأنغام جديدة، استوحى بونتوناني ألبومه من الفلكلور والثقافة المغربية، على غرار أغنية “عيشة قنديشة”، كما أن أغاني الألبوم صورت بالمغرب.

 

وخلال فترة الحجر الصحي التي قضاها بمدينة الدار البيضاء، كانت أمام هذا الفنان فرصة إعادة اكتشاف العاصمة الاقتصادية عبر “جولات ليلية”، حيث خصص أغنية من ألبومه لهذه المدينة المغربية.

 

ومن خلال أغاني الألبوم تتجسد موسيقى بونتوناني في هذه الأوقات القاتمة، والتي يمزج فيها روايات الماضي مع الرقص المتأنق، بأغاني تهمس بحنين عميق تتأرجح بين الحزن والسعادة وتجمع بين الحاضر وتتوقع المستقبل.

 

يذكر أن الجولة الموسيقية لألبوم الفنان ستبدأ في مارس 2021، حيث من المرتقب أن يقدم أغانيه في كينشاسا وباريس وفاس ومدريد والدار البيضاء وبروكسيل.

 

والنجم ميشيل نزاو فواندا، من مواليد 15 مارس 1976 في كينشاسا، هو مغني وكاتب أغاني ومنتج ومخرج فرنسي – كونغولي.

 

ويتسم أداء هذا المغني بإيقاعات موسيقية مميزة. ففي عام 2006، أسس حركة “نو رومبا””الموسيقية والتي تنبني على ثالوث فلسفي “أعتقد، أنا أرقص إذن أنا موجود”، وهو مزيج خفي من الفانك والروح الكهربائية التي تغذيها نغمات أفرو قيثارات في كينشاسا.

 

ووقع المغني الكونغولي في عام 2006 عقده الأول مع علامة (Ruestendhal) وعقدا مرموقا مع استوديوهات (Davout).

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات