أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
مراكش

الصويرة: نقابيون يدينون تعنيف الأساتذة ويطالبون بوقف التوظيف بالعقدة


المراكشي - الجمعة 12 فبراير 2021



 

الصويرة: عبر المكتبين الإقليميين للجامعة الوطنية للتعليم -التوجه الديمقراطي- FNE، والنقابة الوطنية للتعليم FDT) بالصويرة، عن تنديدهما و استنكارهما ورفضهما لما أسماه "القمع" الذي جوبهت به المحطات النضالية لكافة الفئات التعليمية المناضلة، وآخرها محطة 10 فبراير الجاري، بمدينة الصويرة وبسائر ربوع الوطن.

 

ودعا المكتبين النقابيين في بيان لهما، إلى الوقف العاجل للتوظيف بالعقدة و الإنكباب على الإدماج الفوري للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية إسوة بإخوانهم المرسمين.

 

وأكدت البيان تشبث النقابلتين بالحق في الترقي بالشهادة وتغيير الإطار كمكسب تاريخي للشغيلة التعليمية، وطالب بتسوية وضعية جميع موظفي وموظفات وزارة التربية الوطنية المقصيين والمقصيات من خارج السلم و أساتذة الزنزانة 10، وباقي الفئات التعليمية.

 

و أدن البيان الاقتطاعات التي وصفها بـ"المجحفة" من أجور الشغيلة -الهزيلة أصلا-، باعتبارها سياسة مقيتة لثني المناضلين والمناضلات عن ممارسة حقهم الكوني في الإضراب، وطالب بتسوية الوضعية المالية والإدارية لمربيات ومربي التعليم الأولي، و عمال الحراسة والنظافة. 

 

و أكد المكتبين النقابيين دعمهما المطلق واللا مشروط لنضالات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد والأساتذة حاملي الشهادات، و الأساتذة المقصيين من خارج السلم، ومختلف الفئات التعليمية، في محطاتهم النضالية، و دعيا إلى خلق جبهة موحدة للدفاع عن المدرسة والوظيفة العمومية.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

مراكش | الأقاليم | رأي | مجلة | المراكشي | اجتماعيات