المراكشي





أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
المدينة

استنفار جهازي الأمن والدرك بالمحطة الطرقية بحثا عن شخص خطير


المراكشي - الاثنين 17 فبراير 2020


حالة استنفار أمني شهدتها المحطة الطرقية للمسافرين بباب دكالة، مساء يوم أمس الأحد، وذلك للبحث عن شخص خطير في مجموع أروقتها.


باب دكالة: شهدت أروقة ومحيط المحطة الطرقية للمسافرين بباب دكالة، يوم أمس الأحد، حالة استنفار أمني، بعدما حلت بها عناصر من الدرك في زي مدني، وموظفو الشرطة والاستعلامات العامة، بحثا عن شخص خطير.
 
وبحسب مصادر من عين المكان، فإن مصالح الأمن وعناصر الدرك، ظلت تبحث داخل الحافلات القادمة والمغادرة للمحطة ومنها، وهي تحمل صورة للشخص الخطير، كما سألت مجموعة من العاملين ومصالح الأمن المكلفة بتأمين المحطة، عما إذا كانوا قد شاهدوا صاحب الصورة، كما طالبوا المستجوبين بالتبليغ عنه في حالة ما إذا لاح طيفه بالمحطة.
 
هذا، وفي الوقت الذي أكدت فيه بعض المصادر لصحيفة "المراكشي" أن المبحوث عنه، كان قد فر من قبضة رجال الدرك بإقليم الحوز، اكدت مصادر أخرى أنه شخص خطير ويجري البحث عنه من قبل مختلف الأجهزة الأمنية ومصالح الدرك.



تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية