أرسل لصديق
قابلة للطباعة
تكبير حجم النص
تصغير حجم النص
جليز

إرجاء محاكمة رئيس بلدية أسفي المنتمي للبيجيدي في فضيحة برج الناظور


المراكشي - الجمعة 2 أبريل 2021



إرجاء محاكمة رئيس بلدية أسفي المنتمي للبيجيدي في فضيحة برج الناظور
محكمة الإستئناف: قررت غرفة الجنايات الإبتدائية لدى محكمة الإستئناف بمراكش، في جلستها ليوم الجمعة ثاني أبريل، تأجيل محاكمة رئيس المجلس البلدي لأسفي عن حزب العدالة والتنمية "ع،ا"، و الرئيس السابق لقسم التعمير "ع، ب"، ورئيس القسم التقني المهندس "ع، ف"، إلى غاية جلسة 12 أبريل، بطلب من الدفاع.

 

وكان قاضي التحقيق  بالغرفة الثالثة لجرائم الأموال باستئنافية مراكش الأستاذ يوسف الزيتوني، قد أنهى تحقيقاته التفصيلية مع رئيس الجماعة الحضرية لآسفي والمهندس رئيس القسم التقني و الرئيس السابق لقسم التعمير، في القضية المتعلقة بالمشروع الملكي "برج الناظور" الذي كلف 146 مليار سنتيم، وأحال الملف على الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف، ملتمسا منه محاكمة المتهمين المذكورين، بعد أن خلص إلى تورطهم في جرائم أموال، وإحالتهم للمحاكمة على غرفة الجنايات في أول جلسة يوم 11 مارس من العام المنصرم.

 

وخلص قاضي التحقيق وفق قرار الإحالة إلى أن هناك أدلة كافية على ارتكاب رئيس بلدية آسفي، جنايات التزوير في محرر رسمي واستعماله وتبديد أموال عامة موضوع تحت يده بمقتضى وظيفته، ومحاولة تبديد أموال عامة موضوعة تحت يده بمقتضى وظيفته، طبقا للفصول 351-353—356—241/1 و114 من القانون الجنائي، فيما خلص إلى ارتكاب المتهمين الآخرين جناية تزوير محرر رسمي والمشاركة في تبديد أموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته، طبقا للمواد 351-353-241/1-129 و 114 من القانون الجنائي.

 

ويأتي تحريك ملف المتابعة بحق المتهمين الثلاثة بناء على شكاية تقدم بها عضو معارض بالمجلس الجماعي عن حزب الإتحاد الدستوري، إلى الوكيل العام بخصوص الإختلالات المالية والإدارية التي شابت مشروع تجزئة برج الناظور.

 


تعليق جديد
Twitter

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي المراكشي
شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

المدينة | جليز | المنارة | سيبع | النخيل | القصبة | الساحة | الضاحية