أقاليم

أشغال بناء إقامة سكنية يشعل احتجاجات سكان دوار مولاي المهدي

احتج سكان “دوار مولاي المهدي” التابع لتراب الملحقة الإدارية رياض السلام بمقاطعة جليز، صباح اليوم الجمعة 14 يناير الجاري، بعد أن استفاقوا على وقع آلات الحفر بالقرب من منازلهم المتهالكة، حيث عمد أحد المستثمرين إلى إعطاء الإنطلاقة لمشروع بناء إقامة سكنية بجنبات الدوار.

 

وأوضح المحتجون أن هذه الأشغال قد أثرت على مساكنهم الهشة، وعبروا عن خوفهم من أن تنهار على رؤوسهم، خاصة أنهم لم يجدوا سبيلا لإصلاحها منذ سنوات، لدواعي قانونية حينا ومادية أحيانا.

 

وكان المنعش العقاري قد اقتنى الأرض من الورثة الشرعيين، ليبدأ الأشغال دون أن يأخذ مصالح سكان الدوار في الإعتبار، حيث يحاول طردهم بطرق ملتوية حسب تعبير السكان.

 

وكان هؤلاء السكان ينتظرون قرار تعويضهم بمساكن أخرى كما جرت العادة في مثل هذه الحالات، إلا أنهم ومنذ أزيد من عشر سنوات لم يتوصلوا بأي تعويض، بالرغم من أن الأرض التي أقيم عليها الدوار وتلك المجاورة له قد تم تفويتها لمنعشين عقاريين.

 

وطالب المحتجون بتسوية وضعية الدوار، إما بهيكلته أو منحهم تعويضا سكنيا مقابل تخليهم عن بيوتهم في “الدوار”.

 

وتقطن العشرات من الأسر في هذا الدوار منذ أزيد من 60 عاما، بعد أن سمح صاحب الأرض “مولاي المهدي” لآبائهم بالسكن بها، إلا أنه بعد مرور كل هذه السنين أصبحوا مهددين بالتشرد، بعد أن طالبهم الملاك الجدد بالرحيل و تخلت عنهم الدولة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
kalebet giriş -

bahsegel.club

- marsbahis - dinamobet.biz -

cratosbet.club

- betcup.pro -
lunabets.club
- klasbahis.club